وخلال الحوار الذي بُث على شبكة "سي بي إس"، قبل مباراة "سوبر بول"، سألت المذيعة 
غايل كينغ كل من باراك أوباما والسيدة الأولى ميشيل عن النصيحة التي يمكن تقديمها للرئيس الذي سيسكن البيت الأبيض العام المقبل.
وسألت كينغ مازحة "هل لديكم أي نصيحة تقدم للزوجين المقبلين، فلنقل على سبيل المثال حول طبيعة العمل؟ (..)
 وهل هناك "واي-فاي".
وفي معرض جوابه أكد أوباما أنه واجه مشاكل تقنية في البيت الأبيض، إذ قال "حسنا، لكي أكون وضحت
 الأمور لمن سيأتي بعدي، فقد واجهت بعض المتاعب التقنية، فنظرا لقدم المبنى، توجد العديد من النقاط الميتة التي 
لا يوجد فيها اتصال "واي-فاي".
وعلقت ميشيل أوباما، على حديث زوجها قائلة "يبدو الأمر سطحيا"، لكنها عادت وقالت إن الأمر
 أغضب كثيرا ابنتيهما ساشا وماليا في أحيان كثيرة.